نظام حماية الشبكات

إدارة حسابات المستخدمين من خلال نقطة مركزية واحدة مهمة شاقة وتستنزف الكثير من الوقت والجهد، ولهذا لجأت الكثير من الشركات إلى إدارة أصولها الإلكترونية من خلال شبكة واحدة، حيث تستخدم برامج حماية للشبكات  للتقليل من الهجمات السيبرانية والحد من إلحاق الضرر بأي أنظمة داخلية للشركة أو برامج تبادل البيانات بين الأجهزة المختلفة.

الكثير من  المدراء وأقسام تقنية المعلومات وضعوا فثقتهم في تلك الشبكة لتكون حجر الأساس للبنية التكنولوجية لشركاتهم.

نظام حماية الشبكات

ولكن ماذا الآن؟ هل لا يزال نظام امن الشبكات لديك كافيًا؟

ببساطة لا يمكننا الرصد على هذا التساؤل دون رصد ما حدث خلال السنوات الماضية، المؤسسات تتطور، والطرق الممكنة لإنجاز الأعمال تتنوع، فما كان مستحيلًا بالأمس، أصبح ممكنًا.

كبار الشركات العالمية انتهجت سياسة العمل من المنزل لموظفيها أو على أقل تقدير، وفرت بيئة عمل هجينة تجمع بين موظفين يعملون بدوام كامل من مقر الشركة، وآخرون يعملون من أي مكان إلا مقر الشركة.

ولهذا وجب على تلك الشركات أن تكون أكثر استعدادًا من حيث إتاحة الدخول إلى نظام الشركة من خارج مقرها، مما وفر بيئة خصبة للمقرصنين أن ينفذوا هجماتهم السيبرانية من أجل الابتزاز أو سرقة البيانات أو حتى تدمير المؤسسة لصالح المنافسين.

تلك الهجمات أصبحت سيناريو متكرر تواجهه كافة الشركات على نطاقات أكبر وأوسع.

قديمًا كان الهجوم الوسيط (MITM) الأكثر شيوعًا لسرقة بيانات المؤسسة والإضرار بسمعتها، حيث يتسلل المقرصن بين طرفي داخل المؤسسة دون علمهما لينفذ مخططه الخبيث.

هل تظن أن نظام حماية الشبكات في مؤسستك حقا محمي من الهجمات الوسيطة؟

لا أظن ذلك، ببساطة عندما يتصل أي جهاز بخدوم متصل بالإنترنت فإن هناك فرصة كبيرة يستغلها المقرصنين من أجل شن هجماتهم وتسريب البيانات. ومما لاشك فيه أنك ستحتاج لاتصال جميع أجهزة شركتك بالإنترنت لإنجاز الأعمال.

ويبقى السؤال هنا: كيف تدير أجهزتك إدارة فعالة آمنة وتتجنب مثل هذه السيناريوهات المزعجة.

الحل أبسط مما تعتقد، ما عليك سوى تطبيق سياسات الأمان الصحيحة في مكانها الصحيح.

فعلى سبيل المثال، يمكنك الاستفادة من الإمكانيات والتقنيات التي توفرها ManageEngine Endpoint Central، فهي تقدم حلًا آمنيًا لمنع هذه الهجمات، فمن خلال ما يعرف ب”خادم البوابة الآمنة” أو Secure Gateway Server يمكنك إدارة جميع أجهزتك بأمان وفعالية ومساعدة الموظفين للعمل من أي مكان في العالم دون الخوف من احتمالية سرقة البيانات أو التعرض لأي هجمات.

ماذا تتوقع من Secure Gateway Server؟

سيضمن خادم البوابة الآمنة Secure Gateway Server أن الاتصال بين خادم نقطة النهاية المركزية والأجهزة عبر الإنترنت يتم آمن ولا يتضمن أي  أطراف خارجية، مع الحفاظ على سلامة جميع بروتوكولات الأمان. تهدف هذه المبادرة إلى منح جميع المستخدمين الثقة في تطبيق أقصى معايير الأمان أثناء إدارتهم للأجهزة عبر الإنترنت.

كيف تستفيد من  Secure Gateway Server؟

خادم Secure Gateway سوف يساعدك على إدارة جميع الأجهزة والتي يمكن أن تتواجد في مواقع مختلفة، أو عندما يكون لديك أجهزة تتصل بنقطة النهاية المركزية عبر الإنترنت. 

أي عليك الاستثمار Secure Gateway Server إذا كان ينطبق عليك أحد تلك النقاط أو جميعهم:

  • بيئة عمل هجين تسمح للموظفين بالعمل عن بعد
  • إذا كانت أجهزة شركتك تتواجد في مواقع مختلفة.
  • عندما يكون لمؤسستك عدة مقرات
  • في حال رغبتك في إدارة الأجهزة المحمولة من خلال نفس الشبكة الداخلية لشركتك.

بعد تزايد الهجمات السيبرانية على الشركات خلال الفترة الماضية، سعت الكثير من الشركات إلى تطبيق أنظمة وقائية لحماية أكثر فعالية عند إجراء أي اتصالات من جهات خارجية، والتي تكون في الغالب سبب وقوع مثل تلك الهجمات، ولكن لن يحصل أي جهاز على حق الوصول إلى شبكتك إلا بعد الحصول على موافقة منك، مما يحمي مؤسستك من أعمال القرصنة والسرقة.

إذا ما Secure Gateway Server؟هو

هو نظام حماية يُثبت بين خادم نقطة النهاية المركزي وخادم التوزيع، يعمل كحارس وسيط بحيث ينقل جميع الطلبات من المستخدمين إلى الخادم المركزي.

ويتواجد خادم نقطة النهاية المركزية ضمن شبكة خاصة حيث تكون جميع الاتصالات محمية ببرامج وقائية مثل “جدار الحماية” لصد أي دخول من قبل أي جهة خارجية غير مصرح به إلا بعد الحصول على تصريح من مدير الحساب.

ومع تطبيق هذه الإجراءات المحكمة من تدابير أمن شبكتك، يصبح من السهل على الموظفين في أقسام تقنية المعلومات إدارة أي حساب من المستخدمين داخل الشبكة. 

لمعرفة معلومات اكثر عن برامج حماية الشبكات لدينا في دعائم التقنية، ارسل الينا طلبك هنا