الذكاء الاصطناعي في تحليل البيانات

الكثير منا الآن يستخدم الذكاء الاصطناعي للحصول على إجابات سريعة، بدلًا من البحث على جوجل، ومحاولة العثور على إجابة وسط عدد كبير من الروابط والنصوص والفيديوهات، ولكن مع ChatGPT، يبدو الأمر أسهل بكثير، فقط نترك السؤال وننتظر الإجابة.

أحيانًا الإجابة لا ترضينا، ولكنها تظل إجابة تفتح لنا سبيلًا للتفكير والإنطلاق والإبداع.

ولهذا عندما نفكر في أدوات الذكاء الاصطناعي المختلفة، عادة ما نتذكر أن جميعها تعتمد على إنشاء محتوى سواء نص أو صورة، إلا أن هناك الكثير من أدوات الذكاء الاصطناعي التي قد تساعدك في الحصول على أكثر من ذلك، مثل تحليل البيانات.

ولكن لماذا تحليل البيانات؟

بالطبع أنت تعلم أهمية البيانات في هذا الوقت، فهي الأساس التي تعتمد عليه كافة الشركات من أجل اتخاذ القرارات، والحصول على النتائج المرجوة، تلك النتائج قد تحقق للشركات تولد إيرادات أكثر من القرارات التي لا تعتمد على البيانات. ولكن من المؤسف أن وفرة البيانات لم تُحدِث فرقًا كبيرًا في معرفة القراءة والكتابة للبيانات. بل أن الوفرة قد تكون سببًا تعجيزيًا للكثير من الشركات لتحليل تلك الكمية الضخمة من المعلومات، فهي تتطلب وقتًا وجهدًا مضاعفًا.

إلا أن الذكاء الاصطناعي أوجد حلًا لتلك المشكلة. في هذا المقال سوف نعرض كيف يساعد الذكاء الاصطناعي في تحليل البيانات والحصول على نتائج مُثمرة، تساعد الشركات على اتخاذ المسار المناسب.

كيف تستخدم الذكاء الاصطناعي في تحليل البيانات؟

لا يمكنك تجاهل الإمكانيات الجبارة التي تتيحها لك أدوات الذكاء الاصطناعي في شتى المجالات، ولكن هنا سنوضح كيف أنها ستساعدك في الحصول على بيانات أكثر تنظيمًا تساعدك على صياغة استراتيجية شركتك.

1. الحصول على معلومات دقيقة بسهولة ودون تعقيدات

ما مدى سهولة سؤال أحد برامج الذكاء الاصطناعي عن ماذا يمكننا استنتاجه من آخر تقرير عن إيراداتك السنوية؟

سيكون الأمر في منتهى السهولة! سوف تحصل على الإجابة في خلال ثوانٍ معدودة.

نعم هذا يمكن تطبيقه في مؤسستك، من خلال دمج أدوات الذكاء الاصطناعي في عمليات تحليل البيانات.

يمكن أن تكون مطالباتك بسيطة مثل مطالبة برنامج الذكاء الاصطناعي بتزويدك بتقارير المبيعات للشهر الماضي، أو معقدة مثل مطالبته بتحليل أنماط جمهورك من خلال فحص إيرادات الشركة على مدار السنوات العشر الماضية. يمكن للذكاء الاصطناعي التدقيق في بيانات شركتك وتزويدك بنتائج دقيقة ومفيدة تساعدك في توجيه مجلس الإدارة خلال اجتماعكم المُقبل.

لنفترض أنك تريد ملخصًا لأداء شركتك مع تقرير يسلط الضوء على المقاييس والاتجاهات والشذوذات الرئيسية. يمكنك إدخال أسئلة وأوامر نصية، يشار إليها باسم المطالبات، والحصول على تقريرك مع متطلباتك في ثوانٍ.

2. الحصول على البيانات في شكل رسوم بيانية وصور

قد يكون تحليل مجموعات كبيرة من الأرقام والمعلومات والأسماء والعبارات العشوائية، أمرًا مرهقًا ويستغرق وقتًا طويلاً. ولكن بفضل الذكاء الاصطناعي التوليدي أي الذي يساعدك على إنتاج معلومات ومحتوى، أصبح الأمر أسهل من أي وقت مضى. يمكن الآن تحويل هذا الكم الضخم من البيانات إلى جداول ومخططات ورسوم بيانية.

إلا أنه في كثير من الأحيان، تؤدي البيانات المفقودة أو غير المكتملة إلى تعطيل عملية التحويل هذه. ولكن بمساعدة الذكاء الاصطناعي التوليدي، يمكن التغلب على ذلك، فهو سيتولى مهمة ملء البيانات المفقودة واستخلاص المفيد من المعلومات المتاحة بالفعل من أجل إكمال تلك المخططات، وهذا مفيد للغاية في تحليل البيانات المالية حيث أن وجود بيانات منقوصة قد يعيق من عملية إكمال تلك الرسوم. 

3. تبسيط عمليات تحليل البيانات الخاصة بك

الآن، نحن ندرك جميعًا أن أتمتة أي مهمة يوفر الكثير من النفقات التي تنفقها الشركات في سبيل إتمام العملية بلا خطأ بشري وارد، وينطبق الشيء نفسه على تحليل البيانات. عندما تقوم بتدقيق عشرات البيانات يدويًا، هناك احتمال لحدوث سوء تقدير أو تفسير لأي معلومة. يمكن للذكاء الاصطناعي القضاء على هذه المشكلات.

وفقًا لفوربس، “تتمثل إحدى نقاط قوة الذكاء الاصطناعي في قدرته على معالجة كميات هائلة من البيانات بدقة ومساعدتك في تحديد الاتجاهات والأنماط والخروقات التي قد يكون من الصعب اكتشافها يدويًا.”

كيف تختار أداة الذكاء الاصطناعي التوليدية المناسبة

مع كل ما قيل، ليس من السهل العثور على أداة الذكاء الاصطناعي المناسبة لشركتك. ولكن إذا وضعت الأمور التالية في الاعتبار، فسيصبح الأمر أسهل.

فهم احتياجاتك من البيانات: اعرف لماذا أنت بحاجة إلى تلك البيانات من الأساس، بما في ذلك حجم البيانات التي تحتاج إلى معالجتها وتنوعها ودقتها.

اكتشف مدى تعقيد مهامك: قد تحتاج إلى أداة تحليلات وصفية بسيطة أو أداة تحليلات تنبؤية مدعومة بتقنية التعلم العميق. قًيم متطلبات عملك وحدد الأداة التي تتوافق معها.

تعرف على ميزانيتك: بعض أدوات الذكاء الاصطناعي عبارة عن منصات مفتوحة المصدر، في حين أن البعض الآخر عبارة عن برامج متميزة – بتكاليف متفاوتة. اختر الأداة التي تتوافق مع ميزانيتك والإمكانيات المطلوبة.

ابحث عن أداة سهلة الاستخدام: حدد أداة ذات واجهة بسيطة وسهلة الاستخدام، خاصة إذا كان أعضاء فريقك يتمتعون بمستويات مختلفة من الخبرة الفنية.

No comment

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.