الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية

الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية سلاح ذو حدين، فيجب أن يتم أخذ فوائده ومخاطره المتوقعة بعين الاعتبار، لذا يجب على المؤسسة التقييد بالمعايير الاخلاقية والقانونية للحفاظ على معلومات المرضى. إن الانتشار السريع للذكاء الاصطناعي غير في أساليب التعامل في كل مجال، ولم يقتصر على مجال الصحة فقط. قد لا يكون التغيير هنا كبيرًا لكنه سيؤثر مباشرًا على حياة ملايين الناس حول العالم.

الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية – المستقبل الواعد

بعد انطلاق شات جي بي تي، تطور الذكاء الاصطناعي في كافة المجالات تطورًا مذهلًا ومن بينها مجال الرعاية الصحية (Healthcare)، فقد أصبح الذكاء الاصطناعي جزءًا مهمًا خاصًا بعد الانتقال إلى تخزين بيانات المرضى على السحابة الإلكترونية، فبدلًا من طلب المساعدة من الموظفين يمكن ببساطة الاعتماد عليه في تحليل هذه البيانات واستخراج إحصائيات وتنبؤات بدقة متناهية. كل عام تتطور هذه التقنية، هذا يعني زيادة استخدامها في مهام أكثر بدأ من المساعدة في العمليات الجراحية وانتهاءًا بإنشاء التقارير الطبية التلقائية.


“اقرأ أيضًا: نظم إدارة الهوية (IAM) خصائصها و لماذا قد تحتاجها شركتك؟

استخدامات الذكاء الاصطناعي في الرعاية الطبية

الذكاء الاصطناعي (AI) هي تقنية واعدة لديها القدرة على إحداث ثورة في مجال الرعاية الصحية. يمكن استخدامه لتحسين جودة الرعاية وخفض التكاليف في مجموعة متنوعة من المجالات، بما في ذلك التشخيص والعلاج وإدارة الرعاية الصحية.

مراقبة حالة المرضى الصحية عن بعد

إن مراقبة حالة المريض يوفر الكثير من التكاليف، بالمناسبة هذا الأمر ليس بجديد، فقد كان مستخدمًا طوال فترة جائحة كورونا عندما افتقرت المستشفيات للعمالة. بل لم يكن في المستشفيات فقط، بل في المطارات ومنافذ البلد لتتبع المصابين بفيروس COVID-19 مثلما فعلت المملكة العربية السعودية مع تطبيق توكلنا المشهور الذي يفصل بين المصابين والأصحاء والمخالطين. يقول رايان كبير المختصين التقنيين في شركة Axis Communications: “ينبغي على العديد من المستشفيات استخدام مراقبين بشر لمراقبة المرضى الذين يحتمل سقوطهم من على السرير لضمان عدم حدوث إصابات إضافية، لكن يمكن تدريب الذكاء الاصطناعي على استشعار حركة المريض والتوقع بحدوث سقوط أم لا” حيث يمكن بناء خوارزمية للكشف عن المريض عندما يحاول النهوض من السرير ثم تنبيه العامل الصحي حتى يتدخل في الموقف.

يمكن استخدام الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية أيضًا لمساعدة المريض في بيته، لأن معظم الزيارات الطبية تعتمد على العلاجات والوصفات الطبية، باستخدام تقنية

الذكاء الاصطناعي تستطيع الحصول على مساعدين رقميين يذكّرون المريض بوقت تناول الدواء، كما يمكنهم التأكيد على تناوله بعد إطلاق التذكير.

تطوير الأدوية

يسهم الذكاء الاصطناعي في تطوير وتحليل الأدوية لتقليل التكاليف الباهظة بسبب التجارب المختبرية والتحليلية.

تقليل التكاليف

وفقًا لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، ينفق الأشخاص في الولايات المتحدة الأمريكية على الأدوية الموصوفة 1229 دولار أمريكي سنويًا، يأمل الباحثون أن يكون للذكاء الاصطناعي دور مهم في تقليل التكاليف. يوضح المدير التنفيذي لـAI Dynamics: “يمكن استخدام تقنيات Ai لصناعة أدوية متعددة الاستهداف لعدة جينات باستخدام نفس الأدوية وذلك بغرض صنع أدوية مخصصة لأفراد محددين.

في الحقيقة يعتقد أنه من الضروري أن يكون جزء من الأدوية – إن لم يكن جميعها – مصمم بواسطة الذكاء الاصطناعي، فقد أضاف أيضًا: “يصبح تطوير الأدوية أكثر صعوبة، فهناك عدد قليل من الباحثين وتكاليف كبيرة وتنافس شديد. يتوقع أن تقل التكلفة في صناعة الأدوية من 2.5 مليار دولار إلى أقل من مليار خلال بضع سنوات. كما يمكن استخدام الذكاء الاصطناعي في تحديد الجدوى التجارية وتجربه الأدوية وتقييم نتائجها، وكذا التأكد من سلامتها والآثار الجانبية المترتبة عند تعاطيها. في النهاية حتى لو تم تخفيض التكلفة بنسبة تصل إلى 2% سيكون له تأثير كبير جدًا بحسب كلام لولف روزيكا رئيس شركة EastBanc Technologies.

تحليل الأدوية

يمكن أن يساعد الذكاء الاصطناعي (AI) في تحليل الأدوية بشكل أكثر كفاءة ودقة من الأساليب التقليدية. يمكن أن يؤدي ذلك إلى تحسين نتائج العلاج للمرضى، واكتشاف الأدوية الجديدة، وتقليل التكاليف.

 تحليلات الانحدار: يمكن أن تساعد تحليلات الانحدار في تحديد الأنماط والارتباطات بين عوامل مختلفة، مثل الجنس والعرق والعمر والحالة الصحية.تسهم هذه المعلومات في تحديد المرضى الذين قد يكونون أكثر عرضة للتفاعلات الدوائية الضارة أو الذين قد لا يستجيبون للعلاج بفعالية.

 تحليل البيانات الشخصية: بالإضافة إلى البيانات المجمَّعة، يمكن للذكاء الاصطناعي أيضًا تحليل البيانات الشخصية للمرضى. ستساعد هذه المعلومات في تحديد الأدوية التي قد تكون أكثر فعالية للمرضى على مستوى الفرد. على سبيل المثال، قد يكون هناك دواء لا يبدو أنه يؤدي إلى أي نتائج ملحوظة بشكل عام، ولكنه يعمل بشكل رائع للمرضى الإناث في الفئة العمرية بين 20 و 40 عامًا اللاتي يعانين من ارتفاع ضغط الدم وليست حوامل.

 اكتشاف الأدوية الجديدة: يمكن للذكاء الاصطناعي أيضًا أن يساعد في اكتشاف الأدوية الجديدة. يمكن أن يتم ذلك عن طريق تحليل البيانات حول الآثار غير المعروفة سابقًا للأدوية الموجودة بالفعل. فمثلًا، تم تطوير الفياجرا في الأصل لعلاج ضعف الانتصاب، ولكن ثبت لاحقًا أنها فعالة أيضًا في علاج اضطرابات الانتصاب. يتمتع الذكاء الاصطناعي بإمكانية تغيير طريقة تحليل الأدوية من خلال تحليل البيانات بكفاءة ودقة، يمكن أن يساعد الذكاء الاصطناعي في تحسين نتائج العلاج للمرضى، واكتشاف الأدوية الجديدة.

أتمتة المهام

يمكن أن يساعد الذكاء الاصطناعي (AI) في أتمتة العديد من المهام في الرعاية الصحية، مما يوفر الوقت والموارد للموظفين ويحسن تجربة المريض. 

أتمتة المهام الإدارية: تستغرق العديد من المهام الإدارية في الرعاية الصحية وقتًا طويلاً وقد تتعرض للخطأ البشري. لذا يمكن للذكاء الاصطناعي أتمتة هذه المهام، مما يوفر المال ويسمح للموظفين بالتركيز على المهام الأعلى أولوية. فمثلًا يمكن للذكاء الاصطناعي أتمتة معالجة الفواتير وإدارة التفويضات المسبقة واكتشاف المزايا والتحقق منها بالتالي يساعد في تقليل الأخطاء البشرية وتحسين الكفاءة.

 أتمتة المهام السريرية: إلى جانب المهام الإدارية، يمكن للذكاء الاصطناعي أيضًا أتمتة بعض المهام السريرية. مثلًا، يمكن استخدامه لجمع بيانات الصوت وتحويلها تلقائيًا إلى نص. أضف إلى ذلك فهم الأسئلة التي يطرحها المرضى والأعراض التي يصفونها. يمكن أيضًا استخدام Ai لإنشاء سجلات مرضى إلكترونية. يمكن لأتمتة المهام باستخدام الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية أن توفر العديد من الفوائد، بما في ذلك:

  • زيادة الكفاءة.
  • تقليل الأخطاء البشرية.
  • تحسين تجربة المريض.
  • توفير المال.

يتمتع AI بإمكانية تغيير طريقة عمل الرعاية الصحية. من خلال أتمتة المهام، يمكنه تحسين الكفاءة وتعزيز السلامة وتوفير المال.

تأدية مهام لوجستية

يساعد AI في أداء العديد من المهام اللوجستية في الرعاية الصحية، مما يحسن الكفاءة وسلامة المرضى. سيساهم AI في تتبع حركة الأشخاص والمعدات في المستشفيات. حيث سيساعد ذلك في منع الازدحام والحوادث. على سبيل المثال، تستطيع استخدامه لتحديد الفرق بين سرير متحرك مع شخص أو من دونه، أو بين سرير مستشفى ومجموعة من الصناديق. يمكن أن يساعد ذلك في ضمان أن يتم إرسال عربات الإمدادات إلى الوجهة الصحيحة بسرعة وأمان.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن استخدام الذكاء الاصطناعي لتخطيط مسار السير الأمثل للمرضى والممرضين والموظفين الآخرين في المستشفى. سيساعد هذا في تقليل الوقت المستغرق للتنقل وتحسين الكفاءة. يمكن لدور الذكاء الاصطناعي في اللوجستيات في الرعاية الصحية أن توفر العديد من الفوائد، بما في ذلك:

  • تحسين الكفاءة.
  • تعزيز السلامة.
  • تقليل الازدحام.
  • توفير الوقت.

“اطلع أيضًا على: أفضل استراتيجيات إدارة الشبكات في 2023

أهمية الذكاء الاصطناعي في إدارة المعلومات الصحية

إن إدارة الموارد في القطاع الصحي أمر حيوي، ويظهر هذا جليًا بعد أزمة كورونا COVID-19 حيث كان توفر الموارد أمرًا صعبًا، وعندما نتحدث عن الموارد نعني بذلك مجموعة واسعة من العناصر مثل الموظفين والأدوات واللقاحات واللوازم الطبية. باستخدام الذكاء الاصطناعي ستتمكن من تحليل وتحديد أنماط البيانات الصحية للمساعدة في التشخيص واختيار العلاجات المناسبة، بالإضافة إلى دعم اتخاذ القرار من خلال تقديم المعلومات الكافية والدقيقة عن الحالة.

مخاوف بشأن استخدام الذكاء الاصطناعي في مجال الصحة

أكدت منظمة الصحة العالمية في بيان لها على ضرورة توخي الحذر من مخاطر استخدام الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية وخاصًا ما تعرف بنماذج اللغات الكبيرة (LLMs) عند استخدامها في إدارة بيانات المرضى أو حتى تعزيز القدرة على تشخيص الأمراض. نظرًا لأن هذه النماذج النصية مثل شات جي بي تي و AutoGPT و بارد تعمل على أساس فهم اللغة الطبيعية للإنسان بالتالي توقع وجود أخطاء، حذرت المنظمة أيضًا من تبني الأنظمة غير المختبرية والتي قد تسبب أضرارًا جسيمة على المرضى نتيجة الاعتماد الزائد عليها. تشتمل المخاوف التي تتطلب رقابة قوية عند استخدام الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية الآتي:

  • يمكن أن تكون البيانات المستخدمة في تدريب نموذج الذكاء الاصطناعي متحيزة، مما قد يولد معلومات خاطئة أو مضللة.
  • ردود الشات قد تكون مقنعة للمستخدم، لكن قد تحوي أخطاء جسيمة عند الاستقصاء في مصداقيتها.
  • قد لا تحمي هذه النماذج البيانات الشخصية للمستخدمين.
  • يمكن استخدام نماذج الذكاء الاصطناعي (لدس السم في العسل) حيث يستطيع البعض إساءة استخدامه في نشر المعلومات غير الصحيحة، لكن ماذا إذا كانت معلومات صحية؟ حينها سيشكل خطر على أرواح البشر.

No comment

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.