CRM

انتهاء دعم ويندوز 7؛ نهاية الدعم عن أشهر نظام تشغيل في العالم Win7

انتهاء دعم ويندوز 7؛ نهاية الدعم عن أشهر نظام تشغيل في العالم Win7

انتهاء دعم ويندوز 7

وصلت نهاية عصر نظام التشغيل ويندوز 7! بعد مرور عقد من الزمان وفترة تشغيل طويلة تمتد منذ عام 2012، يودع نظام التشغيل ويندوز 7 العالم، وذلك خاصة بعد انتهاء دعم ميكروسوفت للتحديثات الأمنية والدعم الفني لويندوز 7. دعونا نلقي نظرة على السلسلة الزمنية لحياة ويندوز 7 وكيف وصل إلى نهايته، وما هي أسباب ذلك؟ وكيف يمكننا ترقية أجهزتنا في الشركة بسلاسة ودفعة واحدة.

تم إصدار نظام ويندوز 7 في 22 أكتوبر عام 2009، وكان يعتبر خليفة لويندوز فيستا. وقدم العديد من الميزات التي لم تكن متوفرة في فيستا، مثل التحكم في حسابات المستخدمين وواجهة جديدة تسمى Aero واستقرار أفضل، وغيرها. لم يقتصر نظام ويندوز 7 على إصدار واحد فقط، بل تنوعت إصداراته لتشمل ستة إصدارات رئيسية، وهي:

  • الإصدار المنزلي الأساسي.
  • الإصدار المنزلي البريميوم.
  • أيضًا الإصدار الاحترافي.
  • الإصدار الاحترافي للأنظمة المضمّنة.
  • إصدار خاص بالمؤسسات.
  • وكذا الإصدار Ultimate.

وقد حقق ويندوز 7 نجاحًا كبيرًا، حيث تم بيع 900 مليون نسخة حول العالم.

لقد التزمت شركة مايكروسوفت بتقديم الدعم المجاني لويندوز 7 لمدة عشر سنوات حتى يناير 2020. خلال هذه الفترة، قدمت الشركة الدعم الكامل للنظام، بما في ذلك إصلاح الثغرات الأمنية وتقديم التحديثات اللازمة لحماية المستخدمين من هجمات الكمبيوتر. ولكن هل انتهى الدعم تمامًا بعد هذا التاريخ؟

على الرغم من انتهاء دعم ويندوز 7 الأساسي، إلا أنه تم تمديده لمدة ثلاث سنوات إضافية، ولكن هذا الدعم ليس مجانيًا! فقد أصبح محدودًا لبعض المستخدمين الذين يدفعون رسومًا محددة. ومع ذلك، لا تزال التحديثات الأمنية مستمرة للجميع دون استثناء حتى بداية عام 2023.

أعلنت شركة مايكروسوفت عن انتهاء دعم ويندوز 7 بشكل كامل بتاريخ 14 يناير 2023. فبعد ذلك التاريخ، لن يتم تقديم أي دعم فني أو تحديثات أمنية مهمة لويندوز 7. وبالتالي، يصبح نظام التشغيل ويندوز 7 عرضة لجميع أنواع الهجمات الإلكترونية والبرامج الضارة وبرامج الفدية. لذا، يُنصح بشدة بالترقية إلى نظام تشغيل أحدث مثل ويندوز 10 أو 11 لضمان استمرارية الحماية وتجنب المخاطر الأمنية.


حتى مع انتهاء دعم ويندوز 7، لا شك أن الجميع قد استخدم ويندوز 7 من قبل أو على الأقل تعامل معه مرة واحدة على الأقل في حياته. لا يزال نظام التشغيل ويندوز 7 يحتل مرتبة أكثر الأنظمة التشغيل استخدامًا، حيث يأتي في المرتبة الثانية في عام 2020 بعد ويندوز 10، وذلك وفقًا لموقع indiatimes.com. لا مجال للشك في شهرة ويندوز 7، ولكن هل سألت نفسك يومًا عن سبب هذه الشهرة؟ إليك أهم الأسباب:

  1. أبرز سبب كان عدد المستخدمين الذين يألفونه، حيث يعمل 3.7% من مستخدمي ويندوز على Windows7، هذا يعني أيضًا توفر الحلول لمشاكلة على الانترنت في المنتديات، تخيل أن تستخدم نظام تشغيل لا يعمل عليه إلا عدد قليل من الأشخاص حول العالم؟ حينها قد تظهر أخطاء أو مشاكل، ففي هذه الحالة ستجد صعوبة في إيجاد حل لها.
  2. إنه ببساطة سهل الاستخدام، يصف المستخدمون أن نظام التشغيل سهل جدًا بواجهة غير معقدة.
  3. الرغبة في الاستقرار، بعض المستخدمين لا يريدون الانتقال إلى نظام تشغيل آخر لأنه كان خيارًا طويل الأمد بالنسبة لهم، هذا النوع من الأشخاص يحبون الروتين أو ربما يخافون من المشاكل التي قد تحدث له عند الانتقال، متجاهلين الجانب الأمني.
  4. دعم العديد من البرامج، ما من برنامج يصدر إلا ويضع ويندوز 7 على رأس قائمة الإصدارات، لكن الأمر اختلف الآن في عام 2023 بل سيختلف كثيرًا في السنوات التالية، لأن الكثير من المتصفحات والبرامج توقفت عن نشر إصدارات لويندوز 7.
  5. الحد الأدنى لمتطلبات النظام مناسبة لفئة واسعة من المستخدمين:
  • المعالج: 1GHz أو أسرع.
  • الرام: 1GB لـ32Bit أو 2GB لـ64Bit
  • التخزين: HDD 16GB لـ32bit أو 20GB لـ64bit
  • كرت الشاشة: DirectX9 مع 1.0 WDDM.

إن انتهاء دعم ويندوز 7 يلقي بالمسؤولية على المستخدم لحماية بياناته الرقمية. فقد أصبح نظام التشغيل ويندوز 7 غير آمن تمامًا، بالإضافة إلى أنه غير مدعوم من قبل بعض المتصفحات، مما يجعل الأمور أكثر تعقيدًا. فمثلًا لن تتلقى أحدث إصدار لمتصفح جوجل كروم، مما يعني زيادة فرصة اختراقك والتلاعب ببياناتك من قبل الهاكرز. هذا بالنسبة لك كمستخدم، ولكن تخيل ماذا سيحدث للشركات التي تحتفظ بمعلومات كثيرة عن المستخدمين؟ أليس هذا كارثيًا؟!! نعم، هذا يعني أن الشركات ملزمة بالترقية لضمان حماية البيانات الشخصية للمستخدمين من خطر التسريب والتلاعب.

بعد كل هذا، من المفترض أنك قد توصلت إلى قرار مغادرة ويندوز 7. ولكن دعني أقول لك أن نظام ويندوز ليس الخيار الوحيد المتاح في العالم. هناك أنظمة تشغيل أخرى مثل نظام MacOS الذي تتجنبه الشركات بسبب بعض محدوديته، وأنظمة Linux بجميع توزيعاتها والتي تستخدم على نطاق واسع في إدارة الخوادم، والمشكلة فيه أنه غير مناسب للمبتدئين. قد يكون التحول إلى نظام مختلف بالكامل فكرة مرهقة، لذا يمكنك الاكتفاء بالترقية إلى ويندوز 11 أو 10. ويرجى الانتباه إلى أن الانتقال من نظام إلى آخر يتطلب التحقق من المتطلبات الدنيا، وقد يتطلب منك شراء أجهزة ذات كفاءة عالية. على سبيل المثال، ويندوز 11 يتطلب أن يكون جهازك:

  • المعالج: 1GHz أو أسرع مع نواتين للمعالج على الاقل.
  • الرام: 4 جيجابايت أو أعلى.
  • التخزين: 64GB كحد أدنى.
  • كرت الشاشة: DirectX12 مع 2.0 WDDM.

هناك العديد من الأسباب التي قد تجبرك على ترك ويندوز 7 إلى الأبد. حتى إذا لم تكن متصلاً بالإنترنت، فإنه ما زال يمكن تطبيق استغلالات لثغرات توجد في الشبكة الداخلية، وبالتالي لن تكون في أمان سواء كنت متصلاً بالإنترنت أم لا. منذ توقف التحديثات الأمنية مع نهاية ويندوز 7 قبل 8 أشهر وحتى الآن، يمكن أن تظهر ثغرات أمنية خطيرة في نظام التشغيل ويندوز 7 والتي لم يتم إصدار تصحيحات لها، وقد يقوم أشخاص غير معروفين بالعبث بها وإمكانية بيعها أو استغلالها. بالإضافة إلى ذلك، هناك ثغرات أمنية تم اكتشافها سابقًا، حيث تم الإبلاغ عن 2,334 ثغرة في ويندوز 7 منذ عام 2012 حتى 10 يناير 2023. قد تعتقد أنك غير مستهدف في هذه الحالة، ولكن يجب أن تتذكر أنك ستكون على الأقل في قائمة الأهداف المصابة، حيث يستخدم المهاجمون عبارات بحث محددة في محركات البحث مثل شودان و Fofa للعثور على جميع الأجهزة المتصلة بالإنترنت والتي تعمل بنظام ويندوز 7، ويمكنهم أيضًا تصفية النتائج حسب البلد. لذا، ينبغي عليك اتخاذ قرار ترقية النظام لحماية بياناتك الرقمية وضمان سلامتها.

بعد انتهاء دعم ويندوز 7 يمكنك حينها الترقية، هناك ثلاث فوائد رئيسية ستجنيها من الترقية من ويندوز 7 إلى ويندوز 10:

  1. الأمان: يتلقى ويندوز 10 تحديثات أمنية منتظمة، مما يساعد على حماية جهاز الكمبيوتر الخاص بك من البرامج الضارة والتهديدات الأمنية الأخرى.
  2. ويندوز 7 لم يعد يتلقى تحديثات أمنية، مما يعني أنه أكثر عرضة للهجوم من قبل البرامج الضارة.
  3. الأداء: ويندوز 10 أسرع وأكثر كفاءة من ويندوز 7. ويندوز 10 مصمم ليعمل على أحدث الأجهزة، مما يوفر أداءً أفضل وتجربة مستخدم أكثر سلاسة.
  4. الميزات الجديدة: يتضمن ويندوز 10 عددًا من الميزات الجديدة التي لم تكن متوفرة في ويندوز 7. تشمل هذه الميزات:
  • Cortana، مساعد شخصي مدمج.
  • Edge، متصفح ويب جديد.
  • Xbox Game Pass، خدمة اشتراك في الألعاب.
  • Windows Hello، طريقة جديدة لتسجيل الدخول إلى جهاز الكمبيوتر الخاص بك باستخدام وجهك أو بصمة إصبعك.

الجدير بالذكر أن نظام التشغيل ويندوز 10 سينتهي دعمه أيضًا في أكتوبر من العالم 2025.


يمكن القول بأن الأنظمة التي لم يتم ترقيتها تواجه مصيرًا محتومًا بالاندثار. يعني ذلك أنه يجب على المستخدمين أن يكونوا على اطلاع بالتحديثات ومستعدين للتغيير. انتهاء دعم ويندوز 7 يعني وجود مخاطر جديدة وغير معروفة، وفي النهاية، سيتم تجاهله تمامًا بعد عقود مثلما حدث مع نظامي ويندوز XP وفيستا. لذا، الحل النهائي يكمن في الترقية إلى Windows 10 أو 11. قد يشكل ترقية أنظمة ويندوز 7 تحديًا، خاصة إذا كان هناك العديد من الأجهزة في الشركة. ومع ذلك، يمكن تبسيط العملية باستخدام برنامج Patch Manager Plus، حيث يمكن لمسؤولي تكنولوجيا المعلومات تسهيل سير العمل وإجراء إصلاحات تلقائية باستخدام هذه الأداة. ما الذي تنتظره؟ يمكنك طلب المساعدة منا الآن.

هل سيتوقف win7 عن العمل بعد انتهاء دعم ويندوز 7؟

لا لن يتوقف عن العمل، ولكن سيتوقف الدعم الفني وتحديثات النظام.

هل يمكنني استخدام ويندوز 7 بعد عام 2023؟

نعم بالتأكيد، لكنه المشكلة أنه غير آمن وقابل للاستغلال من قبل الهاكرز.

ما الذي سيحدث عن إن لم أرقي نظامي إلى ويندوز 10 أو 11؟

ستكون عرضة لتسريب بياناتك الشخصية والابتزاز الإلكتروني والمتاجرة بمعلوماتك أو معلومات عملائك.

لماذا انتهاء دعم ويندوز 7؟

السبب يعود إلى عمره الطويل وظهور إصدارات أحدث وأسرع منه.

أيهما الأسرع ويندوز 7 أم 10؟

نظام التشغيل ويندوز 10 أسرع من 7 بكثير.

ما هو الحد الأدنى لذاكرة الوصول العشوائي في ويندوز 10؟

الحد الأدنى لمتطلبات النظام في Windows10 هو 2 جيجابايت RAM.

دعائم التقنية - أطلب العرض

إذا كنت ترغب في أن يقوم فريق الدعم الفني الخاص بنا في دعائم التقنية بعمل عرض توضيحي عبر الويب لميزات المنتج ، فيرجى ملء النموذج أدناه. سيتم أيضًا الرد على أسئلتك الفنية.

الاسئلة الشائعة

عند الطلب أو التسجيل في موقعنا، قد يُطلب منك إدخال اسمك، عنوان بريدك الإلكتروني، رقم هاتفك، اسم الشركة أو تفاصيل أخرى لمساعدتك في تجربتك

نقوم بجمع المعلومات منك عندما تقوم بطلب شراء، أو الاشتراك في النشرة الإخبارية، أو إدخال معلومات على موقعنا.

قد نستخدم المعلومات التي نجمعها منك عند التسجيل، أو عند إجراء عملية شراء، أو عند الاشتراك في النشرة الإخبارية، أو عند الاستجابة لاستبيان أو رسائل تسويقية، أو عند تصفح الموقع، أو استخدام بعض ميزات الموقع الأخرى، بالطرق التالية:

  • لتخصيص تجربتك ولنتمكن من تقديم نوعية المحتوى وعروض المنتجات التي تهمك بشكل أكبر.
  • لتحسين موقعنا على الويب لخدمتك بشكل أفضل.
  • لإدارة المسابقات والعروض الترويجية والاستبيانات وميزات الموقع الأخرى.
  • لإرسال رسائل بريد إلكتروني دورية بشأن طلبك أو منتجات وخدمات أخرى.
  • للمتابعة بعد التواصل (الدردشة المباشرة، البريد الإلكتروني أو استفسارات الهاتف).
  • يتم فحص موقعنا بشكل منتظم للكشف عن ثغرات الأمان والثغرات المعروفة بهدف جعل زيارتك للموقع أكثر أمانًا قدر الإمكان.
  • نحن نستخدم فحص البرامج الضارة بشكل منتظم.
  • تتم حفظ معلوماتك الشخصية خلف شبكات آمنة ويمكن الوصول إليها فقط من قبل عدد محدود من الأشخاص الذين لديهم صلاحيات الوصول الخاصة إلى هذه الأنظمة، ويتعين عليهم الحفاظ على سرية المعلومات. بالإضافة إلى ذلك، يتم تشفير جميع المعلومات الحساسة/الائتمان التي تقدمها عبر تقنية SSL (طبقة المقابس الآمنة).
  • نقوم بتنفيذ مجموعة متنوعة من تدابير الأمان عندما يقوم المستخدم بإدخال أو إرسال أو الوصول إلى معلوماته للحفاظ على سلامة معلوماتك الشخصية.
  • تتم معالجة جميع المعاملات من خلال مزود بوابة ولا تتم تخزينها أو معالجتها على خوادمنا.

We do not sell, trade, or otherwise transfer to outside parties your Personally Identifiable Information.

 

We do not include or offer third-party products or services on our website.

 

Google’s advertising requirements can be summed up by Google’s Advertising Principles. They are put in place to provide a positive experience for users.

Google, as a third-party vendor, uses cookies to serve ads on our site. Google’s use of the DART cookie enables it to serve ads to our users based on previous visits to our site and other sites on the Internet. Users may opt-out of the use of the DART cookie by visiting the Google Ad and Content Network privacy policy.

We have implemented the following:

  • Google Display Network Impression Reporting
  • Demographics and Interests Reporting

We, along with third-party vendors such as Google use first-party cookies (such as the Google Analytics cookies) and third-party cookies (such as the DoubleClick cookie) or other third-party identifiers together to compile data regarding user interactions with ad impressions and other ad service functions as they relate to our website.

Opting out:

Users can set preferences for how Google advertises to you using the Google Ad Settings page. Alternatively, you can opt out by visiting the Network Advertising Initiative Opt-Out page or by using the Google Analytics Opt-Out Browser Add-on.

How does our site handle Do Not Track signals?

We honor Do Not Track signals and Do Not Track, plant cookies, or use advertising when a Do Not Track (DNT) browser mechanism is in place.

Does our site allow third-party behavioral tracking?

It’s also important to note that we do not allow third-party behavioral tracking

COPPA (Children Online Privacy Protection Act)

  • When it comes to the collection of personal information from children under the age of 13 years old, the Children’s Online Privacy Protection Act (COPPA) puts parents in control. The Federal Trade Commission, United States’ consumer protection agency, enforces the COPPA Rule, which spells out what operators of websites and online services must do to protect children’s privacy and safety online.
  • We do not specifically market to children under the age of 13 years old.
  • Do we let third-parties, including ad networks or plug-ins, collect PII from children under 13

The Fair Information Practices Principles form the backbone of privacy law in the United States and the concepts they include have played a significant role in the development of data protection laws around the globe. Understanding the Fair Information Practice Principles and how they should be implemented is critical to comply with the various privacy laws that protect personal information.

In order to be in line with Fair Information Practices we will take the following responsive action, should a data breach occur:

We will notify you via email

  • Within 7 business days

We will notify the users via in-site notification

  • Within 7 business days

We also agree to the Individual Redress Principle which requires that individuals have the right to legally pursue enforceable rights against data collectors and processors who fail to adhere to the law.

This principle requires not only that individuals have enforceable rights against data users, but also that individuals have recourse to courts or government agencies to investigate and/or prosecute non-compliance by data processors.

The CAN-SPAM Act is a law that sets the rules for commercial email, establishes requirements for commercial messages, gives recipients the right to have emails stopped from being sent to them, and spells out tough penalties for violations.

We collect your email address in order to:

  • Send information, respond to inquiries, and/or other requests or questions
  • Process orders and to send information and updates pertaining to orders.
  • Send you additional information related to your product and/or service
  • Market to our mailing list or continue to send emails to our clients after the original transaction has occurred.

To be in accordance with CAN-SPAM, we agree to the following:

  • Not use false or misleading subjects or email addresses.
  • Identify the message as an advertisement in some reasonable way.
  • Include the physical address of our business or site headquarters.
  • Monitor third-party email marketing services for compliance, if one is used.
  • Honor opt-out/unsubscribe requests quickly.
  • Allow users to unsubscribe by using the link at the bottom of each email.

If at any time you would like to unsubscribe from receiving future emails, you can email us at

  • Follow the instructions at the bottom of each email and we will promptly remove you from ALL correspondence.